أرادَ تحصل على تمويل إضافي بقيمة 250 مليون درهم إماراتي من بنك دبي الإسلامي

11 يوليو 2021

• زيادة التسهيلات الحالية والبالغة 300 مليون درهم إماراتي ليصل إجمالي المبلغ الذي حصلت عليه أرادَ إلى 550 مليون درهم إماراتي
• سيستخدم التمويل في استئناف الأعمال الإنشائية في عدة مواقع بمشروع الجادة العملاق بقلب الشارقة الجديد بعد ترسية باقة من العقود هذا العام

أعلنت أرادَ عن حصولها على تسهيل مصرفي بقيمة 250 مليون درهم إماراتي من بنك دبي الإسلامي لاستئناف عمليات الإنشاء في مشروع الجادة العملاق بقلب الشارقة الجديد. وتضاف هذه التسهيلات الائتمانية الجديدة إلى تمويل سابق بقيمة 300 مليون درهم إماراتي حصل عليه المطور العقاري من البنك مطلع هذا العام.

وسيساهم التمويل الجديد في تسريع وتيرة الأعمال الإنشائية في مشروع الجادة المتكامل في الإمارة، حيث تمت ترسية باقة من العقود الرئيسية هذا العام، بما في ذلك بناء مجمّع المساكن الطلابية، نِست، والبوليفارد والذي يضم ثلاثة أبنية سكنية كبيرة مكونة من تسعة طوابق.

وفي تعليقه، قال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس إدارة أرادَ: "يشير الإعلان الحالي مرة أخرى إلى النمو الاستثنائي الذي تواصله أرادَ في القطاع العقاري بالمنطقة، والذي يعزز من مكانة الشركة باعتبارها أسرع مطوّر عقاري نمواً على مستوى دولة الإمارات، وهو ما وصلنا إليه نتيجة قوة واستقرار هذا القطاع في إمارة الشارقة".

وأضاف رئيس مجلس إدارة أرادَ: "لا يفوتنا أن نتقدّم بجزيل الشكر والتقدير إلى شركائنا في بنك دبي الإسلامي، ونحن نتطلّع لمواصلة التعاون معهم من أجل تحقيق هدفنا عبر تطوير هذا المجتمع المتكامل الذي سيساهم في تغيير المشهد العقاري في الإمارة".

ومن جانبه، قال الدكتور عدنان شلوان، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك دبي الإسلامي: "إننا نسعى باستمرار لإضافة مزيد من القيمة إلى محفظة إمتيازات بنك دبي الإسلامي، سواءً من خلال تحديث الطريقة التي نمارس فيها أعمالنا أو عبر توسيع نطاق شراكاتنا الاستراتيجية، ولعل توثيق تعاوننا مع أرادَ، أبرز مطوّر عقاري في الشارقة، يمثل خير دليل على ذلك".

وأضاف شلوان بقوله: "ينصب التركيز الأساسي لبنك دبي الإسلامي على المساهمة بدوره في تطوّر دولة الإمارات العربية المتحدة بإماراتها السبعة على حد سواء، حيث تأتي الشراكة مع أرادَ بمثابة إنجاز جديد يدعم مشاركتنا في العملية التنموية التي تشهدها الإمارات".

هذا، وتمتد الجادة على مساحة تزيد عن 24 مليون قدم مربع وتضم بين جنباتها باقة من الأحياء السكنية الكبيرة، والعديد من مرافق الضيافة والمرافق التجارية والترفيهية والتعليمية وفق أعلى المعايير العالمية. وقد أطلق المشروع في عام 2017، وتم تسليم أول مجموعة من المنازل للمالكين بداية 2021.

جديرٌ بالذكر أن مبيعات أرادَ ارتفعت بنسبة 35% في عام 2020 وبواقع إجمالي مبيعات وصل إلى 1.75 مليار درهم إماراتي مدعومة بالطلب المتنامي على الجادة وبيع مشروع الشركة الأول، مساكن نَسمَة، خلال فترة قياسية. وبعد إطلاق مَسار، مشروع الشركة الثالث في الشارقة، مطلع هذا العام، فقد بلغت القيمة الإجمالية لمحفظة مشاريع أرادَ أكثر من 33 مليار درهم إماراتي.

مواضيع ذات صلة : أرادَ تعلن عن ارتفاع في إجمالي مبيعاتها بنسبة 35% خلال عام 2020 والتي وصلت إلى 1.75 مليار درهم، وتحصل على تمويل إضافي من مقرضين محليين