شركة أرادَ للتطوير ذ.م.م

أرادَ ترسي عقد التصميم والإشراف للمرحلة الأولى من مَسار، المجتمع السكني الجديد والمتفرّد ضمن محيط طبيعي أخضر في إمارة الشارقة

26 سبتمبر 2021

• شركة ديوان تحصل على عقد رئيسي في مجتمع الفلل والمنازل الريفية الذي تبلغ قيمته 8 مليار درهم
• تم بيع %90 من حي سنديان، المرحلة الأولى من المشروع
• سيتم طرح مبيعات المرحلة الثانية من مشروع مَسار قريباً

أرست شركة أرادَ عقد التصميم والإشراف لحي سنديان، المرحلة الأولى من مشروع مَسار، والذي يقع في ضاحية السيوح بالشارقة وبقيمة مبيعات إجمالية تبلغ 8 مليار درهم إماراتي. هذا، وقد تم إطلاق مَسار خلال شهر يناير من هذا العام، حيث سيضم 4,000 فيلا ومنزل ريفي متلاصق ضمن ثمانية مجتمعات مسوّرة في أحضان الطبيعة الخضراء.

وقد حصلت شركة ديوان للاستشارات الهندسية والمعمارية، ومقرّها في دبي، على عقد التصميم والإشراف الخاص بحي سنديان، حيث ستتولى الإشراف على عملية التصميم والإشراف الكلي لتشييد 431 فيلا ومنزل ريفي متلاصق.

وفي تعليقه على ذلك، قال أحمد الخشيبي، الرئيس التنفيذي لشركة أرادَ: “تمثل هذه خطوة مهمة لتطوير مجتمع عصري فريد من نوعه سيساهم في وضع معايير جديدة لأنماط الحياة ليس على مستوى إمارة الشارقة فقط، وإنما على مستوى دولة الإمارات بأكملها. ونحن نتطلّع للعمل مع شركة ديوان ضمن المرحلة الأولى من مشروع مَسار والذي حظي بأصداء قوية لدى المستثمرين بفضل أسعاره المنافسة وجودة المنتج، فضلاً عن قوة واستقرار السوق العقارية في إمارة الشارقة”.

وقد تمت ترسية  أول العقود الإنشائية في مَسار خلال شهر مايو الماضي، حيث تضمّن ذلك عقد تصميم البنية التحتية وخدمات الاستشارات والإشراف والذي حصلت عليه شركة بارسونز الأمريكية للاستشارات الهندسية، في حين فازت شركة الشعفار للمقاولات العامة بعقد بناء مركز زوّار مَسار وفيلا العرض في المشروع.

تم بيع %90 من حي سنديان، والذي يمثّل المرحلة الأولى من مَسار، حتى هذه اللحظة، ومن المتوقع تسليم أول باقة من المنازل ضمن هذه المرحلة بحلول نهاية عام 2022 مع مساحات متنوعة وخيارات متعددة من المنازل الريفية المتلاصقة من غرفتي نوم وصولاً إلى فلل حدائق السنديان من خمس غرف نوم. وسيتم تجهيز جميع الوحدات السكنية بالتقنيات القياسية للمنازل الذكية كما ستكون قريبة من المنطقة الترفيهية في قلب مشروع مَسار.

تم تصميم مَسار بعناية فائقة لتمكين سكانه من عيش أسلوب حياة عصري وصحي يتناغم مع الطبيعة، حيث يضم المشروع أكثر من 50 ألف شجرة مع محور مركزي أخضر ملائم للمشاة يتضمن دروب مخصصة للجري والتنزّه ومسارات للدرجات الهوائية ومناطق للتأمل والاسترخاء، إضافة إلى باقة من المرافق الرياضية المتنوّعة.

جديرٌ بالذكر أن مَسار يقع في ضاحية السيوح المتنامية في إمارة الشارقة وعلى مقربة من مدينة تلال، وجامع الشارقة الكبير، ومشروع أرادَ الأول، مساكن نَسمَة. ويمتاز المشروع المبتكر بسهولة اتصاله بشارع الإمارات وطريق مليحة، كما لا يبعد سوى 15 دقيقة بالسيارة عن مطار الشارقة الدولي و20 دقيقة عن مطار دبي الدولي. ويتيح الموقع الاستراتيجي للمشروع حركة سلسة ومريحة بدون إزدحامات مرورية خانقة من الشارقة إلى دبي وبقية الإمارات الشمالية.

مواضيع ذات صلة: حضانة مِبِل بير الجادة تعلن بدء استقبال طلبات التسجيل قبل الافتتاح في شهر سبتمبر