شركة أرادَ للتطوير ذ.م.م

«إعمار» و«أرادَ» تطلقان ثلاثة فنادق في الشارقة

26 أبريل 2018

وقعت شركة «أرادَ»، المشروع المشترك بين «كيه بي دبليو للاستثمارات» و «مجموعة بسمة»، اتفاقية إدارة مع «مجموعة إعمار للضيافة»، التابعة لشركة «إعمار العقارية»، لإطلاق ثلاثة فنادق جديدة في الشارقة، ستضيف 895 وحدة فندقية لإمارة الشارقة.

وستطلق «مجموعة إعمار للضيافة» الفنادق الجديدة تحت مظلة علاماتها التجارية الثلاث «العنوان للفنادق والمنتجعات»، المتخصصة بالفنادق والشقق الفندقية الفاخرة، و «فيدا للفنادق والمنتجعات»، العلامة التجارية العصرية، و «روف للفنادق» الحديثة من الفئة المتوسطة. وسيتم إنشاء الفنادق الثلاثة في مشروع «الجادة» المتكامل الممتد على مساحة 24 مليون قدم مربعة والذي يجري تطويره ليكون وجهة ترفيهية عصرية مميزة في الشارقة.
وقع الاتفاقية الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس إدارة «أرادَ»، والأمير خالد بن الوليد بن طلال، نائب رئيس مجلس إدارة «أرادَ»، ومحمد العبار، رئيس مجلس إدارة «إعمار العقارية»، بحضور عدد من كبار المسؤولين من كلتا الشركتين و «مجموعة إعمار للضيافة».

خيارات عالمية المستوى

وبموجب الاتفاقية، ستدير «مجموعة إعمار للضيافة» فندق العنوان الجادة الشارقة الذي سيضم 150 غرفة، والعنوان رزيدنسز الجادة الشارقة، الذي يضم 150 شقة فندقية حصرية في منطقة الردهة المركزية في قلب مشروع «الجادة»، وهي المنطقة التي تولت تصميمها شركة «زها حديد للهندسة المعمارية» على مساحة 1.9 مليون قدم مربعة. ويجري العمل على تطوير الردهة المركزية لتكون وجهة ترفيهية متكاملة في دولة الإمارات وإضافة مميزة إلى إمارة الشارقة التي تعتبر عاصمة الثقافة في العالم العربي. وستمثل الردهة المركزية وجهة سياحية رئيسية عبر ما تقدمه من خيارات عالمية المستوى، إضافة إلى المرافق الاجتماعية ومنافذ التجزئة والمطاعم، على مسافة قريبة، يقع فندق «فيدا الجادة الشارقة» الذي يضم 175 غرفة وفيدا رزيدنسز الجادة الشارقة الذي يضم 120 شقة فندقية. أما فندق روف الجادة الشارقة فيضم 300 غرفة ويقع في مركز الأعمال «بزنس بارك»، ومن المقرر طرح شقق «العنوان» و «فيدا» الفندقية للبيع خلال الربع الأخير من 2018.

مرحلة التصميم المبدئي

و قال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي: «يمثل مشروع» الجادة «وجهة عصرية متكاملة هي الأولى من نوعها في الشارقة ونحن على ثقة بأنها ستضيف قيمة اقتصادية كبيرة للإمارة، وتمثل مرافق الضيافة محوراً رئيسياً لهذا المشروع العملاق، ففي ضوء تنامي أعداد السياح القادمين إلى الشارقة ومكانة الإمارة كمركز ثقافي متميز، تبرز فرصة مهمة لتطوير بنية تحتية قوية لقطاع الضيافة، وتضمن الاتفاقية الموقعة مع «إعمار» الاستفادة من إمكانات الشركة الكبيرة في قطاع الضيافة الذي حققت فيه العديد من الإنجازات البارزة، مما يثري هذا المشروعالذي يشكل رافداً للنمو الاقتصادي في الشارقة».
وأضاف الشيخ سلطان بن أحمد: «إننا نعمل جنباً إلى جنب مع شركائنا في «إعمار» لتطوير الفنادق الثلاثة بما يتماشى مع احتياجات السوق المحليّة، ونتوقع البدء في الأعمال الإنشائية للفندق الأول خلال العام القادم، ومن ثمّ يلي ذلك العمل على الفندقين المتبقيين، ويكمن هدفنا هنا في الانتهاء من أول فنادقنا خلال عام 2020، ثم الفندق الثاني في العام الذي يليه، بينما نتوقع الانتهاء من الفندق الثالث خلال 2022».

ورداً على سؤال ل«الخليج» عن القيمة الاستثمارية لهذا المشروع، أكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أن الفنادق الثلاثة ما زالت في مرحلة التصميم المبدئي، الأمر الذي لا يمكّن إعطاء تفاصيل دقيقة عن القيمة الاستثمارية للمشروع، مؤكداً أن مجموع الغرف الفندقية يصل إلى 625 غرفة فندقيّة بين فاخرة ومتوسطة، إضافة إلى 270 شقة فندقيّة، مؤكداً أن هذه الفنادق عند اكتمالها ستساهم في تعزيز مكانة «الجادة» ودفع عجلة النمو في إمارة الشارقة ككل من حيث طرح المزيد من الخيارات المتنوعة أمام الزوّار.

لقراءة الخبر الكامل الرجاء زيارة الرابط التالي: http://www.alkhaleej.ae/economics/page/d5047ecb-65f1-4cfc-ae26-9f85f07dc197#sthash.ndiSV1yM.dpuf

مواضيع ذات صلة: حضانة مِبِل بير الجادة تعلن بدء استقبال طلبات التسجيل قبل الافتتاح في شهر سبتمبر