شركة أرادَ للتطوير ذ.م.م

أرادَ تقدّم سيارة خاصة إلى مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي لدعم جهود خدمة الأطفال الأيتام في الإمارة

1 يونيو 2020

عقدت أرادَ شراكة مع إحدى المؤسسات الخيرية الكبرى التي تُعنى بخدمة الأطفال الأيتام في إمارة الشارقة، حيث قدّمت لهم سيارة خاصة للمساهمة في تسهيل تنقلاتهم. وقامت الشركة بتسليم سيارة من نوع تويوتا فورتشنر إلى مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي خلال آخر أسبوع من شهر رمضان الفضيل لدعم جهود المؤسسة في خدمة هذه الفئة المهمّة من أفراد المجتمع.

هذا وقد انطلقت مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي في عام 2002 بأمرٍ من صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لتكون هيئة حكومية مستقلّة، حيث ساعدت الآلاف من الأطفال الأيتام في مختلف أرجاء الإمارة وقدّمت لهم الدعم المادي والتعليمي والصحي وخدمات الرعاية الاجتماعية.

وتسلّم السيارة بالنيابة عن المؤسسة السيد عبدالرحمن أحمد، حيث قدّمتها لهم السيدة روزا بيرو، مديرة إدارة تطوير الأعمال في أرادَ.

وقد أعربت السيدة منى بن هدة السويدي، المديرة العامة لمؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي، عن بالغ شكرها وتقديرها لأرادَ على هذه المساهمة السخيّة.

ويأتي تقديم هذه السيارة تماشياً مع جهود شركة أرادَ في دعم وتمكين المجتمع المحلي في إمارة الشارقة للتصدّي لآثار جائحة فيروس كورونا المستجد.

وشملت المبادرات الأخرى تعاون أرادَ مع هيئة الشارقة للتعليم الخاص، حيث قدّمت 1,000 جهاز حاسب محمول لمساعدة الطلاب المعوزين خلال عملية التعلّم عن بُعد التي باشرت بها الدولة، إضافة إلى تقديم الوجبات المجانيّة لعمال وموظفي الرعاية الصحية في عددٍ من المستشفيات في الشارقة.

كما قدّمت أرادَ كذلك مجموعة من كبينات التعقيم الذاتي إلى عدد من مؤسسات خدمات الطوارئ في الإمارة، بما في ذلك شرطة الشارقة ودفاع مدني الشارقة.

ووزعت أرادَ أيضاً طرود تعقيم صحي مجانيّة على جميع المالكين الذين انتقلوا للإقامة في منازلهم الجديدة في مساكن نَسمَة، مشروع الشركة الأوّل.

مواضيع ذات صلة: حضانة مِبِل بير الجادة تعلن بدء استقبال طلبات التسجيل قبل الافتتاح في شهر سبتمبر