شركة أرادَ للتطوير ذ.م.م

ارتفاع قيمة الأصول العقارية بمنطقة مويلح في عام 2019 مع تزايد طلب المستثمرين على الشارقة الجديدة

4 فبراير 2020

شهدت منطقة مويلح بالشارقة نمواً ملموساً على أسعار العقارات، حيث كانت المنطقة الوحيدة التي ارتفعت فيها أسعار الأصول العقارية على مستوى دولة الإمارات وفقاً لدراسة أجريت مؤخراً من جانب موقع بيوت الرائد في مجال العقارات في الإمارات. وقد أظهرت البيانات الصادرة عن الموقع الإلكتروني ارتفاعاً بواقع 7% على سعر القدم المربع بالنسبة للشقق في منطقة مويلح، وذلك حيث يقع مشروع الجادة السكني المتكامل من أرادَ. وفي سياق متصل، فقد ارتفع سعر القدم المربع للشقق إلى 975 درهم إماراتي، حيث عزى موقع بيوت هذا النمو إلى عدة عوامل، كان من أهمها إطلاق باقة من المشاريع الرائدة والبدء بتسليم الوحدات السكنية في عددٍ منها.

كما أشارت الدراسة كذلك إلى الموقع الاستراتيجي الذي تتمتع به مويلح مع اتصال جيد بالعديد من الطرق الرئيسية وانخفاض الكثافة المرورية فيها، وهو ما يمنحها ميزة تنافسية كبيرة لدى العديد من مالكي المنازل حسب ما ذكره الموقع.

هذا، وقد اختار موقع بيوت مشروع الجادة باعتباره مشروع التطوير العقاري الأكثر شعبية في الشارقة لعام 2019، وأضاف بأن النصيب الأكبر لاهتمام المستثمرين في الجادة كان في شقق أريج، وشقق مِسك، وإيست فيليدج.

وفي تعليقه على ذلك، قال حيدر علي خان، الرئيس التنفيذي لموقع بيوت: “إنّ النمو الكبير في الطلب على المشاريع على الخارطة في إمارة الشارقة أتاح المجال أمام الشركات والمطورين العقاريين للاستفادة من شرائح أكبر من المستثمرين، حيث حظيت المشاريع الكبرى مثل الجادة بشعبية كبيرة لدى المواطنين والوافدين على حدّ سواء. وفي المقابل، فإن تواصل الأعمال في تلك المشاريع سيؤثر إيجاباً من حيث استقطاب المزيد من المستثمرين، والذي سيساهم بدوره في نمو سوق العقارات في الإمارة خلال الشهور القادمة”.

واستطرد خان بقوله: “لا شك بأن الإعلان عن الميزانية القياسية الجديدة من جانب حكومة الشارقة يعد أمراً مبشراً، ويدل على حرص الحكومة على مواصلة وتعزيز كافة مظاهر التنمية في الإمارة”.

كما أشار التقرير ذاته إلى أن منطقة السيوح، وهي حيث يقع مشروع أرادَ الأول مساكن نَسمَة، قد تصدّرت القائمة من حيث مبيعات الفلل على مستوى الإمارة.

هذا، وقد شهدت الشارقة ارتفاعاً بواقع 7.3% على قيمة العقارات التي بيعت العام الماضي، وذلك رغم التحديات التي اكتنفت السوق العقارية في مختلف أنحاء الإمارات، كما ارتفع عدد التداولات العقارية فيها بنسبة 13.4% خلال الفترة ذاتها.

وكانت أرادَ قد أعلنت خلال شهر يناير الماضي عن نمو بنسبة 33% في المبيعات الإجمالية للشركة في عام 2019 مقارنة بعام 2018.

ووفقاً لتقارير نهاية العام التي أصدرها موقع بيوت فيما يتعلق بالأسواق العقارية الرئيسية الأخرى في الدولة، بما في ذلك دبي وأبوظبي وعجمان، فلم تشهد أية منطقة أخرى ارتفاعاً يذكر على أسعار الأصول العقارية فيها.

مواضيع ذات صلة: حضانة مِبِل بير الجادة تعلن بدء استقبال طلبات التسجيل قبل الافتتاح في شهر سبتمبر